أعلام اليمن الجمهوريسياسيون

17 يوليو 78.. انتخاب الرئيس الراحل علي عبد الله صالح رئيسا للجمهورية

17 يوليو 1978م ..انتخاب المقدم علي عبدالله صالح من قبل مجلس الشعب، رئيسا للجمهورية.

 

“اليمن الجمهوري” ينشر السيرة الذاتية للرئيس الراحل علي عبدالله صالح.

 

وُلد في قرية (بيت الأحمر)، في مديرية (سنحان)، في محافظة صنعاء.

 

زعيم، سياسي، عسكري. تلقى دراسته الأولية في كُتّاب قريته، ثم التحق بالقوات المسلحة عام 1958م، وواصل دراسته، وتنمية معلوماته العامة وهو في سلك الجندية، ثم التحق بمدرسة صف ضباط القوات المسلحة 1960م، وكان من ساهموا في قيام الثورة الجمهورية التي أطاحت بالنظام الملكي سنة 1382هـ/1962م، وكانت رتبته العسكرية آنذاك (رقيبًا)، ثم رقي في الأشهر الأولى للثورة إلى رتبة ضابط صف (مساعد) تقديرًا لجهوده ومشاركته في الدفاع عن الثورة والجمهورية في مناطق يمنية عديدة، وفي عام1963م، رقّي إلى رتبة (ملازم ثانٍ)، وقد أصيب في ذلك العام بجراح في إحدى المعارك شرقي مدينة صنعاء.

 

وفي عام 1964م التحق بمدرسة المدرعات لأخذ فرقة تخصص دروع، وبعد تخرجه عاد إلى المشاركة في الدفاع عن الثورة في مناطق عديدة، وأصيب في معارك عديدة، وشارك في معارك حصار صنعاء المشهور بحرب السبعين يومًا، وشغل مناصب عسكرية عديدة منها: قائد فصيلة دروع، وقائد سرية دروع، أركان حرب كتيبة دروع، ومدير تسليح المدرعات، وقائد كتيبة مدرعات وقطاع المندب، ثم قائدًا للواء تعز، وقائدًا لمعسكر (خالد بن الوليد) من سنة 1975م، إلى سنة 1978م، ومثّل اليمن منفردًا ومشتركًا مع غيره في كثير من المحادثات والزيارات الرسمية لكثير من البلدان العربية والأجنبية.

 

ثم عقب اغتيال الرئيس (أحمد بن حسين الغشمي) في 4/6/1978م، شغل منصب عضو مجلس رئاسة الجمهورية المؤقت، ونائب القائد العام، ورئيس هيئة الأركان العامة، ثمّ انتخب يوم 17/7/1978م رئيسًا للجمهورية، وقائدًا عامًّا للقوات المسلحة من قبل مجلس الشعب التأسيسي، وفي يوم 17/12/1979م، رقي إلى رتبة عقيد بناء على إجماع من قيادات القوات المسلحة كافة، ثمّ منح من قبل مجلس الشعب التأسيسي وسام الجمهورية؛ تقديرًا لجهوده وتفانيه في خدمة الوطن في يوم 22/9/1979م.

 

انتخب أمينًا عامًّا لحزب المؤتمر الشعبي العام في 22/9/1982م، وفي يوم 23/5/1983م أعيد انتخابه رئيسًا للجمهورية وقائدًا عامًّا للقوات المسلحة من قبل مجلس الشعب التأسيسي، ثم أعيد انتخابه لذات المنصب في 17/7/1988م من قبل مجلس الشورى المنتخب، وفي يوم 21/5/1990م أجمع مجلس الشورى على منحه رتبة (فريق) عرفانا لما بذله من جهود لتوحيد اليمن، وفي اليوم التالي قام برفع علم الجمهورية اليمنية في مدينة عدن؛ معلنا بذلك الوحدة الكاملة بين شطري اليمن، وتم تشكيل مجلس الرئاسة للدولة اليمنية الموحدة من كلٍّ من: علي عبدالله صالح، علي سالم البيض، عبدالعزيز عبدالغني، عبدالكريم العرشي، سالم صالح محمد، وفي نفس اليوم اختير صاحب الترجمة رئيسًا لمجلس الرئاسة للجمهورية اليمنية.

 

وفي يوم  16/10/1993م انتخب مرة ثانية رئيسًا لمجلس الرئاسة من قبل مجلس النواب المنتخب، وحين أعلن علي سالم البيض الذي كان نائبًا للرئيس عودة اليمن إلى الانفصال السياسي بين شمالي اليمن وجنوبه، بعد أن نشبت الحرب بين الطرفين، بعد أحداث دامية شهدتها عدد من مدن الجمهورية اليمنية؛ تكاتف أبناء الشعب اليمني مع الرئيس علي عبدالله صالح، وتضافرت جهود مقاومة الانفصال؛ حتى هزمت محاولة الانفصال في  7/7/1994م.

 

وبعد إجراء التعديلات الدستورية على دستور الجمهورية اليمنية في  28/9/1994م أعيد انتخاب صاحب الترجمة رئيسًا للجمهورية في يوم1/10/1995م من قبل مجلس النواب، وقد أقر مجلس النواب في يوم 24/12/1997م منحه رتبة (مشير) تقديراً لدوره ونضاله.

 

وفي يوم 13/6/1420هـ، الموافق 23/9/1999م أعيد انتخابه رئيسًا للجمهورية في أول انتخابات رئاسية تنافسية شعبية مباشرة.

 

وفي عهد صاحب الترجمة تم إعادة بناء سد مأرب، واستخراج النفط والغاز، وتحقيق تنمية زراعية، وشقت عدد من الطرق في المدن والأرياف، وأقيمت منطقة التجارة الحرة في ميناء عدن.

 

ولعل أكبر منجز سياسي شهده اليمن في عهد الرئيس علي عبدالله صالح هو إعادة تحقيق الوحدة اليمنية، وما تلاها من مناخ ديمقراطي أتاح المجال واسعًا للتعددية الحزبية، وحرّية الصحافة.

 

مُنح درجة الماجستير الفخرية في العلوم العسكرية في عام 1409هـ، الموافق 1989م من قبل كلية القيادة والأركان، كما مُنح درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم السياسية من جامعة (توسون) بكوريا الجنوبية، عام 1422هـ/2002م، كما حصل على درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم السياسية من جامعة الخرطوم في السودان عام 1422هـ/2002م.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *