أخبارأخبار المحافظاتالرئيسية

القاضي عبد الوهاب قطران يشكوا قيام الحوثيين بمضايقته والوقوف وراء نهب أرضه

اتهم القاضي عبد الوهاب قطران جماعة الحوثي بمضايقته ونهب أرض تابعة لأسرته في مديرية همدان شمال العاصمة صنعاء.

 

وقال القاضي قطران في تغريدات على حسابه بموقع “تويتر”، إن الشيخ فارس الحباري أحد وجهاء جماعة الحوثي، والمعين من قبل الجماعة عضوا في مجلس الشورى، قام بالسطو على أرض تابعة لأسرته (قطران)، في مديرية همدان، مستغلا دعم جماعة الحوثي له، حيث قام بتسويرها، بالرغم من أن هناك تحكيم.

 

وأضاف قطران أن مدير أمن همدان المعين من قبل الجماعة، “حمود صعتر”، والذي هو في ذات الوقت مشرف على المديرية، قام بتوفير الحماية الكاملة للشيخ فارس الحباري وشخص يدعى “ماجد دوده”، ليقوموا بتسوير الأرض بالقوة، واصفا ذلك بـ”البلطجة، وسوك العصابات”، كما أنه يعد استهداف لشخصه، وعقاب لأنه يمس بقداستهم وينتقد فئويتهم.

 

ولفت إلى أن الحوثيين عينوا حمود صعتر مديرا لأمن همدان، ومنحوه رتبة مقدم دفعة واحدة، بالرغم أنه لا يمتلك أي مؤهلات، سوى الولاء والطاعة العمياء للجماعة، ولا يفهم في القانون أي شيء.

 

وقال القاضي قطران: “يتصرف الحوثيين كعصابة، ويدوسوا الدستور والقانون والدولة ببيادات مليشياتهم”، مبينا أنهم لا يحترمون أحدا من شركائهم ولا حلفائهم من خارج السلالة حتى وإن كان في منصب رفيع، مؤكدا أن من قاموا بنهب أرض أسرته، يستمدون نفوذهم من السلطة الخفية، “اللوبي الهاشمي”، حسب قوله.

 

وأكد أن قضية نهب أرضه، مسيسة، وتمثل استهداف سياسي لشخصه، بسبب مواقفة السياسية ونقده المستمر لفساد وفئوية جماعة الحوثي، مضيفا: “ضيقوا علينا معيشتنا كما جل اليمنيين، ولم نخضع لجئوا للسطو المسلح على الأرض وبدعم منهم”.

 

وقال إن الحوثيين يقومون بدعم المشائخ للسطو على أموال وأراضي الناس، بل قاموا بتعيين فارس الحباري عضوا في مجلش الشورى لتوفير الحصانة له.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *