فنون وترراث شعبي

مجالس القات

 

يتم تخزين القات في مجالس جماعية تختلف تسميتها من منطقة إلى أخرى فيعرف في عدن وبعض مناطق الجنوب اليمني “بالمبرز”، ويسمى في  صنعاء “بالمتكا” وفي الحديدة يسمى”المنشر” وفي تعز يسمى” المبرز”.

كما أن هناك تسميات خاصة بمجالس القات النسائية، حيث يعرف المجلس النسائي في  صنعاء باسم “التفرطة” وفي عدن وتعز ” قيلة”، وفي الحديدة “نشرة”، لكل تسميه دلالاتها الخاصة وعلاقتها بما يحدث داخل هذا المجلس، والوظائف التي تقوم به.

فمصطلح ” المتكا” يعود التسميه إلى اتكاء المخزن على مسانده خاصة تسمى متاكي على جنبة الأيسر، أما مصطلح “المنشر” الرائج الاستعمال في الحديدة فمصدره نشر المعلومات والأخبار التي تتميز بها الجلسة القاتية.

*المصدر عبدالملك المقرمي – القات بين السياسة وعلم الاجتماع.

*موسسة العفيف الثقافية

#اليمن -الجمهوري

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق